لديك مشروع حضانة اطفال؟ هل تُريد الحفاظ على مشروع حضانة اطفال بعيداً عن المنافسين؟ أنشر مفاجأة

لديك مشروع حضانة اطفال؟ هل تُريد الحفاظ على مشروع حضانة اطفال بعيداً عن المنافسين؟ أنشر مفاجأة

سواء كنت تُدير مشروع حضانة اطفال تقليدية أو أكاديمية دولية تعمل بنظام مدرسة 3 ساعات – لك أن تعلم أن هذه المؤسسات هى مشروعات تجارية ويجب التسويق لها بطرق محترفة بعيداً عن سذاجة الإعلانات الممولة للصفحات على الفيسبوك أو توزيع المطبوعات فى الشوارع…

فالتسويق علم كبير…وعميق…له أصول وقواعد واستراتيجيات عالمية ومعروفة ولا أسرار فيها…ولكنها ليست بعشوائية الممارسات الحالية والتى لا قيمة لها وتضيع فيها الأموال وتُؤدى الى إحباط كبير لأصحاب مشروع حضانة اطفال وأضرار مالية جسيمة – قد تصل الى مرحلة الخروج من النشاط تماماً…

ومن الإستراتيجيات التسويقية الهامة لبقاء مشروع حضانة اطفال أو الأكاديميات الدولية التى تعمل بنظام مدرسة 3 ساعات بعيداً عن المنافسة: دفع العملاء الى الحديث عن مشروع حضانة اطفال أو الأكاديمية…

وعندما تنتشر الأحاديث عن مشروع حضانة اطفال أو الأكاديمية تبدأ العلامة التجارية فى التكوين والبناء…وتُصبح حديث المجتمع – والذى لا يثق فى الرسائل الإعلانية – إنما يثق تماماً فى الأحاديث المتداولة بين أفراده…

كيف يمكن دفع أفراد المجتمع للحديث عن مشروع حضانة اطفال أو الأكاديمية؟ قوم بصنع مفاجأة…ونشرها…

تماماً مثل هذه المفاجأة التى يمثلها هذا الفيديو الذى يظهر فيه طفل يُحاكى مراسل قناة 24 الفرنسية الإخبارية فى إتقان واضح للغة الفرنسية…

هذا الإتقان الذى لا يُمكن أن تُقدمه أى مَدرسة – أياً كان مستواها – إنما قامت به أحد الأكاديميات التى تعمل بنظام مدرسة 3 ساعات...وهذه المفاجأة رفعت نسبة مشاهدات الفيديو بقوة على الفيسبوك – من أفراد المجتمع المستهدف…وما تبعه من أحاديث حول هذه المفاجأة…وما تلاه من بناء العلامة التجارية لتلك الأكاديميات التى تعمل بنظام مدرسة 3 ساعات وجعلها محل إهتمام الأهالى…بعيداً عن أى منافسة…

من نحن

استشارى التعليم – رئيس قطاع الإستشارات فى شركة الكاشف لاستشارات التعليم . على مدى سنوات عدة قام الدكتور صلاح الكاشف بطرح العديد من المبادرات التى تهدف الى تطوير التعليم فى العالم – ومنها مشروع مدرسة 3 ساعات ومشروع مدرسة البيت – لتقديم أعلى مستوى من التعليم الدولى فى العالم للناطقين باللغة العربية…

الوسوم: , , ,