مشروع حضانة اطفال يُعانى من عدم استقرار أعداد الأطفال؟ اليك الحل…

فى مشروع حضانة اطفال تُعانى الكثير من حضانات الأطفال من عدم استقرار أعداد الأطفال بها – ففى بعض الشهور من السنة يزيد العدد وفى شهور اخرى يقل العدد كثيراً…

وفى ظل عدم استقرار أعداد الأطفال فى مشروع حضانة اطفال يصعب توقع التدفقات النقدية والتخطيط المالى لمشروع حضانة الأطفال – وربما يُهدد استمراره بالكلية….

وأياً كانت أسباب عدم استقرار أعداد الأطفال فى مشروع حضانة اطفال…يطرح هذا المقال بعض الإقتراحات العملية للمحافظة على ولاء الأهالى فى مشروع حضانة اطفال – الأمر الذى سوف يؤدى بالضرورة الى زيادة الإستقرار فى أعداد الأطفال بها.

الأهالى – مثلهم مثل أى عميل – يُحبون ويُفضلون أن تكون الخدمة المُقدمة خاصة بهم…مُفصلة تبعاً لإحتياجاتهم…وليست خدمة عامة يتلقاها الجميع…واذا شعر الأهالى بهذا التخصيص سوف يبدأون فى التفكير ألف مرة قبل ترك هذه الخدمة والبحث عن غيرها…خاصة وأنه ربما لا يجدون مثلها لدى الآخرين.

ولكى يتمكن مشروع حضانة اطفال من تفصيل بعض الخدمات  لبعض الأهالى – يجب تجميع كم جيد من المعلومات عن هذه الأُسر…معلومات اجتماعية ومهنية وتعليمية وغيرها.

ويمكن الحصول على هذه المعلومات بطرق شتى…منها مناقشة الأهالى فى جلسات غير رسمية وبصورة ودية…ويمكن من خلال نماذج الإستبيان…ومنها من خلال تقديم بعض المكافأت والحوافز مقابل الحصول على المعلومات…

و تجميع معلومات دقيقة عن احتياجات كل أسرة…الإجتماعية والتعليمية والمهنية…سوف يكون عاملاً مساعداً – بقوة – فى تفصيل بعض الخدمات المُقدمة من حضانة الأطفال تبعاً لهذه الإحتياجات.

فعلى سبيل المثال: اذا تم معرفة أن أسرة ما – من عملاء مشروع حضانة اطفال – يعمل فيها الأب والأم…والأطفال لن يكون فى انتظارهم فى المنزل أحد عند عودتهم من الحضانة…هنا يمكن تخصيص فترة عمل اضافية – منخفضة التكاليف…وممكن مجانية…لإستضافة هؤلاء الأطفال حتى موعد عودة الأم أو الأب من العمل…

أيضاً: اذا علمنا أن هناك من الأطفال من ترغب أسرته فى الحاقه بالتعليم الدولى – لكن القدرات المالية للأسرة لا تُمكنهم من ذلك – هنا يمكن لإدارة مشروع حضانة اطفال أن تبدأ فى تقديم نظام مدرسة 3 ساعات – والذى يُعتبر البديل الأقوى – على الإطلاق – للمدارس الدولية – من مرحلة الحضانة الى الثانوية الأمريكية…هنا حقق مشروع حضانة اطفال حلم هذه الأسرة واحتفظت بالأطفال لسنوات طويلة حتى المرحلة الثانوية.

كما أنه اذا عرفت ادارة مشروع حضانة اطفال أن أسرة ما تُعانى من سوء مستوى التعليم المُقدم للأبناء الأكبر سناً لتلك الأسرة – يمكن لإدارة مشروع حضانة اطفال تفصيل برنامج للتعليم الموازى بحيث تقوم حضانة الأطفال بتعليم الأبناء الأكبر سناً كامل المناهج الأمريكية والمُقدمة فى نظام مدرسة 3 ساعات لتعويض النقص فى التعليم الرسمى الذى يتلاقاه الأبناء فى مدارسهم…

وبالتالى فإن تجميع بيانات دقيقة عن الأهالى والأطفال…من مختلف الزوايا…الإجتماعية والتعليمية والمهنية…ثم تفصيل بعض الخدمات لمساعدتهم فى التغلب على بعض التحديات أو الحصول على بعض الفرص…سوف يؤدى بالضرورة الى زيادة ارتباط الأهالى بالحضانة واستقرار الأطفال بها…

والى مقال تعليمى جديد لأصحاب مشروع حضانة اطفال…

من نحن

استشارى التعليم – رئيس قطاع الإستشارات فى شركة الكاشف لاستشارات التعليم . على مدى سنوات عدة قام الدكتور صلاح الكاشف بطرح العديد من المبادرات التى تهدف الى تطوير التعليم فى العالم – ومنها مشروع مدرسة 3 ساعات ومشروع مدرسة البيت – لتقديم أعلى مستوى من التعليم الدولى فى العالم للناطقين باللغة العربية…

الوسوم: , ,