مدرسة 3 ساعات تسبق دبى فى برنامج المليون مبرمج

أعلنت إمارة دبى عن مبادرة المليون مبرمج عربى لتعليم وتخريج أعداد من المبرمجين بلغات الكومبيوتر…

وهذه المبادرة جيدة فى معناها وفى الدعم التى تتلقاه من المؤسسات الرسمية فى دولة الإمارات العربية المتحدة…ولكن الأكاديميات الدولية والتى تعمل بنظام مدرسة 3 ساعات كانت سابقة لإمارة دبى بخطوات…

فقد قامت تلك الأكاديميات الدولية والتى تعمل بنظام مدرسة 3 ساعات – فعلياً – و فى إطار أنشطتها التعليمية الدولية المُتعددة – بتدريس برمجة الكومبيوتر للأطفال بلغات برمجة متفوقة تُستخدم فى تطوير تطبيقات الذكاء الإصطناعى – مثل هذا الطفل الذى يكتب بعض البرامج فعلياً ويحل مشاكل فعلية للشركات باستخدام مهاراته التى أكتسبها فى الأكاديميات الدولية والتى تعمل بنظام مدرسة 3 ساعات

ومع الإنتشار الكبير لتلك الأكاديميات الدولية والتى تعمل بنظام مدرسة 3 ساعات فى كل المُدن العربية – فمن المنتظر تخريج عشرات الملايين من المبرمجين الدارسين فى الأكاديميات الدولية والتى تعمل بنظام مدرسة 3 ساعات والذين سوف يُتقنون – ليس فقط لغات برمجة الكومبيوتر – بل وعلوماً أخرى متفوقة تجعل منهم قادة التكنولوجيا القادمون – بحق…

وأياً كان من سبق…فالهدف الكبير واحد…وهو تطوير أجيال متفوقة من قادة التكنولوجيا الناطقين باللغة العربية حول العالم…

من نحن

استشارى التعليم – رئيس قطاع الإستشارات فى شركة الكاشف لاستشارات التعليم . على مدى سنوات عدة قام الدكتور صلاح الكاشف بطرح العديد من المبادرات التى تهدف الى تطوير التعليم فى العالم – ومنها مشروع مدرسة 3 ساعات ومشروع مدرسة البيت – لتقديم أعلى مستوى من التعليم الدولى فى العالم للناطقين باللغة العربية…

الوسوم: , , ,