كيف حولت حضانة اطفال أزمة ارتفاع الاسعار فى مصر الى فرصة لتحقيق أرباح كبيرة

نظرة عامة

تُوضح هذه الحالة كيفية استثمار حضانة اطفال قائمة بالفعل أزمة أرتفاع الاسعار كفرصة لتحقيق أرباح كبيرة من خلال بناء علامة تجارية كمنافس مباشر للمدارس الدولية بتكلفة تقل عن 1/50 من تكلفة تلك المدارس من خلال تطوير الحضانة للعمل بنظام مدرسة 3 ساعات.

التحديات

  • الوقت المطلوب لبناء العلامة التجارية الجديدة لمشروع حضانة اطفال القائم فعلياً
  • الانطباعات القائمة عن مشروع حضانة اطفال القائم فى عقول الأهالى وكونها حضانة اطفال وليست أكاديمية دولية
  • الحاجة لتغيير نوعية العملاء المستهدفين الى هؤلاء المهتمين بالتعليم الدولى لأبنائهم

الحلول االإستشارية المُقدمة

  • تطوير مشروع حضانة اطفال القائم فعلياً للعمل بنظام مدرسة 3 ساعات ليُصبح أكاديمية دولية تُنافس المدارس الدولية فى تقديم التعليم الدولى الأمريكي للأطفال
  • تطوير خطة تسويق وبناء للعلامة التجارية الجديدة للأكاديمية الدولية للأطفال
  • سياسة تسعير جديدة تتناسب مع نوعية الخدمات التعليمية وبناء الشخصية الجديدة

النتائج

  • رفع أسعار اشتراكات الأطفال بنسبة تزيد عن 200%
  • زيادة ربحية مشروع حضانة اطفال بعد تحويله الى اكاديمية دولية للأطفال
  • ترسيخ العلامة التجارية الجديدة للأكاديمية الدولية للأطفال فى عقول العملاء الجُدد
من نحن

استشارى التعليم – رئيس قطاع الإستشارات فى شركة الكاشف لاستشارات التعليم . على مدى سنوات عدة قام الدكتور صلاح الكاشف بطرح العديد من المبادرات التى تهدف الى تطوير التعليم فى العالم – ومنها مشروع مدرسة 3 ساعات ومشروع مدرسة البيت – لتقديم أعلى مستوى من التعليم الدولى فى العالم للناطقين باللغة العربية…

الوسوم: ,