حضانة اطفال تستثمر ارتفاع سعر الدولار فى تحقيق أرباح كبيرة

نظرة عامة

تعرض هذه الحالة كيف تمكنا من مساعدة حضانة اطفال من استثمار زيادة سعر صرف الدولار الأمريكى مقابل العملة المحلية – من خلال تحويلها الى أكاديمية دولية أمريكية تعمل بنظام مدرسة 3 ساعات و منافسة للمدارس الدولية – لتحقيق زيادة كبيرة فى أرباح الحضانة.

التحديات

  • ارتفاع سعر الدولار مقابل العملة المحلية زادت من تكاليف تشغيل مشروع حضانة اطفال من عدة جوانب
  • عدم وجود فرصة لزيادة المدخلات من الدولار الأمريكى لمشروع حضانة اطفال
  • انخفاض العملة المحلية يعنى انخفاض أرباح مشروع حضانة اطفال بصورة عامة

الحلول االإستشارية المُقدمة

  • اعادة هيكلة نشاط الحضانة لتتحول الى أكاديمية دولية أمريكية تعمل بنظام مدرسة 3 ساعات و منافسة للمدارس الدولية ونقل مقرها الى منطقة تحوى ذوى الدخل المرتفع – وتتلقى جزء من مصروفاتها بالدولار الأمريكى
  • تغير الصورة الذهنية عن الأكاديمية الدولية الأمريكية  لتُصبح مؤسسة تُقدم تعليم أمريكى من خلال تلقى جزء من مصاريفها بالدولار الأمريكى

النتائج

  • زيادة العوائد الدولاريه للأكاديمية الدولية الأمريكية بنسبة 100%
  • زيادة أرباح الأكاديمية الدولية الأمريكية فى الربع الأول من أول عام من التشغيل
  • فتح فرع جديد للأكاديمية الدولية الأمريكية فى منطقة أخرى لإستنساخ التجربة الناجحه
من نحن

استشارى التعليم – رئيس قطاع الإستشارات فى شركة الكاشف لاستشارات التعليم . على مدى سنوات عدة قام الدكتور صلاح الكاشف بطرح العديد من المبادرات التى تهدف الى تطوير التعليم فى العالم – ومنها مشروع مدرسة 3 ساعات ومشروع مدرسة البيت – لتقديم أعلى مستوى من التعليم الدولى فى العالم للناطقين باللغة العربية…

الوسوم: ,